الخيرية تضّمد جراح الغزيين في يوم الجريح الفلسطيني

الخيرية تضّمد جراح الغزيين في يوم الجريح الفلسطيني

الخيرية – غزة:
تأتي الذكرى 47 ليوم الجريح الفلسطيني في الوقت الذي لا زالت فيه دماء جرحانا تنزف؛ وآلامهم تزداد وجعا يومأ بعد يوم، وما يزيد الألم حرمانهم من أبسط حقوقهم، حيث يمنعهم الاحتلال من السفر لاستكمال العلاج عند أشقائهم في الدول العربية والإسلامية أو إعادة بناء مساكنهم التي دمرها الاحتلال .
حي الشجاعية الذي تعرض لكل أنواع العدوان والمجازر الصهيونية تصدى بصدور أبنائه العارية لكل الاجتياحات والحروب كان شاهداً على جراح غزة، حيث للشاب محمد أبو بيض الذي يقطن بشارع النزاز بحي الشجاعية قصة ورواية عن مأساته التي تعرض لها أثناء العدوان على القطاع .
وفي هذه الذكرى تسلط الدائرة الإعلامية للخيرية بغزة الضوء على هذه المحطة من محطات جرحى العدوان على غزة حيث استهدف أبو بيض أثناء مغادرته هو ورفاقه حي الشجاعية هاربين من بطش القذائف التي تتساقط بعشوائية على الحي، حيث كانت القذائف أسرع إليهم فأصابتهم إصابة مباشرة أدت إلى استشهاد رفاقه الثلاثة وإصابة ساقه اليسرى ما أدى إلى بترها على الفور، ونظراً لشدة وكثافة القصف وصل الإسعاف بعد ساعة تقريباً لينقله إلى مشفى الشفاء جثة هامدة مع رفاقه حيث توقف قلبه لمدة 9 دقائق بسبب النزيف الحاد، ليتم إدخاله لغرفة العمليات مباشرة لتعود إليه الحياة من جديد ولكن باتجاه جديد.
محمد أبو بيض لاعب كرة القدم المحترف الذي يلعب لنادي الدرج الرياضي بغزة، يروي لنا بألم وحرقة عدم قدرته على ممارسة هوايته المفضلة بعدما بترت ساقه اليسرى: أشعر بالألم في كل لحظة لفقداني هوايتي التي أحبها، وطوال فترة انتقالي من مكان إصابتي بالشجاعية إلى مستشفى الشفاء وأنا أتخيل نفسي أمارس لعبة كرة القدم محاولاً إيهام نفسي أنني سأكون بخير وسأعود للعب الكرة، ولكن دون جدوى، فالواقع أشد مرارة حين تفكر كيف ستصبح حياتي بعدما كنت لاعب كرة قدم، أصبحت معاقاً أجلس على كرسي متحرك.
وتابع حديثه قائلاً : الحمد لله على ما أصابني فالقضاء والقدر لا مفر منه سوى بالرضى والتأقلم بما أصبحت عليه دون يأس أو استسلام، فالعجز ليس أن أكون بلا قدم أو ساق، العجز أن أكون بلا غاية أو هدف، حيث اشتركت بنادي الجزيرة بغزة لممارسة كرة السلة وكرة الطائرة الأرضية الخاصة بالمعاقين.
وناشد أبو بيض أهل الخير لمساعدته للعلاج في الخارج لتركيب طرف صناعي لكي يستعيد حياته من جديد ، معرباً عن شكره وامتنانه للهيئة الخيرية لما تقدمه من جهود للوقوف بجانب شريحة مهمشة وهي الجرحى والمصابين بالقطاع .
ج2
ج3
ج4
ج5
ج6
ج7
ج8
ج9

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *